الأخبار المحلية

صنعاء تجدد تأكيد جهوزيتها لإجراء عملية تبادل شاملة وكاملة لجميع الأسرى مع التحالف وحكومة هادي

الجديد برس/

جدد رئيس لجنة شؤون الأسرى التابعة للحوثيين عبد القادر المرتضى، يوم الثلاثاء، التأكيد على جاهزيتهم لإجراء عملية تبادل شاملة وكاملة لجميع الأسرى، رداً على تصريح رئيس لجنة الأسرى التابعة لحكومة هادي، هادي هيج وإعلانه جاهزيتهم لـ”القيام بصفقة الكل مقابل الكل”.

وأكد المرتضى في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر” استعدادهم لإجراء “عملية تبادل شاملة وكاملة لجميع الأسرى في حال إذا كان الطرف الآخر جاهزاً خصوصاً مع قدوم شهر رمضان المبارك”.

وكان عضو ما يسمى المجلس السياسي الأعلى التابع للحوثيين بصنعاء محمد علي الحوثي، دعا في تغريدة على “تويتر”، دول التحالف إلى تبادل كامل للأسرى مع قدوم شهر رمضان المبارك ضمن جهود الملف الإنساني، محملاً التحالف والأمم المتحدة مسؤولية أي تأخير في تنفيذ هذا الملف.

وأكد الحوثي ضرورة أن يبقى الملف الإنساني بعيداً عن المساومة وملف الأسرى بدون اختيار قوائم محددة أو المطالبة بأقارب كبار من وصفهم بـ”المرتزقة” في إشارة إلى شقيق هادي، مشدداً على ضرورة ينظر للجميع بعين المساواة.

وفي تصريحات سابقة اتهم رئيس لجنة الأسرى التابعة للحوثيين عبدالقادر المرتضى، حزب الإصلاح وحكومة هادي بإجهاض عدة عمليات لتبادل الأسرى لأسباب مناطقية وحزبية وهو ما دفع صنعاء لإجراء صفقات تبادل ميدانية تكللت بالنجاح وبعيداً عن وصاية أطراف محلية وإقليمية.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com