منوعات

عاجل..قيادي رفيع مقرب من العرادة يكشف سبب سقوط الجوبة والعبدية بيد الحوثيين مؤكدا أن هذا القيادي في الشرعية هو من مهد الطريق للحوثي للسيطرة على تلك المناطق.وهو من يعزم على اسقاط المدينة..تفاصيل مثيرة

الجديدبرس – مأرب
كشفت قيادات عسكرية للشرعية في مأرب، السبت، أسباب سقوط مديرتي الجوبة والعبدية جنوبي المحافظة النفطية، آخر معاقلها العسكرية والسياسية.

جاء ذلك في أعقاب سيطرة قوات صنعاء على كامل معسكر اللواء 26 ميكا وسط مديرية الجوبة، والذي يعد أهم وأبرز المعسكرات في المحافظة.

وقال المتحدث باسم اللواء 26، عبدالوهاب بحيبح ، في سلسلة تغريدات على صفحته في تويتر، إن قوات اللواء الذي يقوده مفرح بحيبح، قائد محور بيحان، تعرض لما وصفها بـ” طعنات من الخلف”.

وألمح إلى التطورات التي شهدتها بصورة مفاجئة مديريات بيحان وعسيلان وعين في محافظة شبوة، وانتهت بسيطرة قوات صنعاء عليها قبل توغلها في مديرتي الجوبة والعبدية، جنوبي مأرب.

وتعد تصريحات بحيبح أول إعتراف من نوعه لمسؤول رفيع في ” الشرعية ” بسقوط تلك المديريات الإستراتيجية، في وقت تحاول فيه وسائل اعلامها تضليل الراي العام بشأن ما يجري على أرض الواقع.

وطالب ناطق اللواء، صراحة بإقالة علي محسن متهما إياه بتغليب مصالح ” مناطقية وحسابات سياسية ” على حساب الوطن في إشارة إلى التصفيات الأخيرة بين قائد محور بيحان، وعلي محسن.

كما توقع سقوط بقية مناطق محافظة مأرب في ظل ما وصفه باستثمار علي محسن للحرب.

وتأتي هذه الإعترافات، تزامناً مع إقتراب قوات صنعاء من حسم معركة مأرب لصالحها، عقب إحكام قبضتها على معظم جبهات محيط المدينة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com