الأخبار المحلية

أزمة وقود خانقة في “العاصمة” وارتفاع سعر الـ20 لتر بنزين إلى أكثر من 35 ألف ريال في السوق السوداء

أزمة وقود خانقة في “العاصمة” وارتفاع سعر الـ20 لتر بنزين إلى أكثر من 35 ألف ريال في السوق السوداء

 

الجديد برس / متابعات

 

دخلت محافظة عدن، الخاضعة لسيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم إماراتيًا، والتي اتخذتها حكومة هادي عاصمة مؤقتة، اليوم الخميس، في أزمة وقود خانقة، ضاعفت من معاناة الناس وتزيد من مفاقمة الوضع المعيشي المتدهور في ظل استمرار انهيار الاقتصاد وانعدام الخدمات.

 

وقالت مصادر محلية في المدينة، إن عدد من المديريات في المحافظة، وعلى رأسها كريتر والشيخ عثمان والتواهي، دخلت في أزمة وقود خانقة، وسط انتشار لافت للسوق السوداء في المدينة.

 

وأشارت المصادر إلى الارتفاع الجنوني في أسعار الوقود في المدينة، حيث وصل سعر الجالون البترول سعة 20 لتر إلى أكثر من 35 ألف ريال في الأسواق السوداء المنتشرة في المدينة بعد انعدام الوقود بشكل مفاجئ في المحطات الرسمية والخاصة.

 

ويعاني أبناء محافظة عدن والمحافظات الخاضعة لسيطرة الأطراف الموالية للتحالف العسكري الذي تقوده السعودية في حربها على اليمن، جراء استمرار تدهور الوضع المعيشي وانعدام الخدمات وانهيار الاقتصاد والعملة، حيث تجاوزت قيمة الريال حاجز الـ1100 ريال مقابل الدولار واقتربت من تجاوز حاجز الـ300 مقابل الريال السعودي، والذي انعكس على ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية والخدمية بشكل جنوني، في ظل صمت وتجاهل من التحالف وأدواته المسيطرة على هذه المحافظات.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com