المقالات

في الذكرى الأولى لوأد الفتنة الكبرى في مهدها

في الذكرى الأولى لوأد الفتنة الكبرى في مهدها

الجديد برس : رأي

عدنان باوزير

سلام الله والملائكة والناس أجمعين على صناع ذلك النصر الأسطوري الخاطف الحاسم
سلام الله على أولئك الفتية البواسل الشجعان اللذين حملوا أرواحهم على أكفهم و سلموا اليمن من الدخول في نفق مظلم وقاتم وطويل ورهيب مضرج بالدماء
الله وحده فقط يعلم متى وكيف وبأي حال ستخرج منه البلد
سلام الله على أولئك الشهداء و سلام الله على ذويهم اللذين قدموا وبسخاء تلك القرابين العزيزة الغالية من أعز و أحب فلذات أكبادهم و كانوا وما زالوا رموزاً للعطاء
سلام الله على تلك الأرواح التي صعدت مختارة طائعة الى بارئها في سابع سماء لترفل بالخلود والنعيم الأبدي في الفراديس العلى
سلام الله على كل قطرة دم زكية سالت من اجل الأرض والعرض ودحر الغزاة المجرمون وحفظ كرامة وشرف وعزة واستقلال وسيادة اليمن
سلام الله على من وهبوا مهجهم من أجلنا ومن اجل ان نحتفل ونبتهج اليوم بنصر ناجز أنجزوه لنا
و لعنة الله وملائكته والناس أجمعين على من خان وغدر و فجر تلك الفتنة الدهماء التي كانت ستحرق الأخضر واليابس و باع العهد و الوطن للعدو الغازي المعتدي المجرم بأبخس الأثمان فكانت نهايته سريعة وعادلة وقاصمة و وخيمة …
النصر لليمن .. كل اليمن والموت والعار لكل الغزاة المعتدين وادواتهم ومرتزقتهم الخونة الرخاص الجبناء
و من نصر الى نصر ودمتم بخير وعافية ..

مجلة اوسان
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com